المكتوب على الجبين

لـ

(المكتوب على جبين الصورة.. لا بد أن تقرأهُ بعين المحبة)

 

تتحدث الحكايات عن أميرة مسحورة حكمت عليها ساحرةٌ حاقدة أن تُحبس في برج خرافي حتى تلتقي بالحب الأول أو بالقبلة الأولى. لم تقل الساحرة شيئا عن سرقة هذه القبلة بينما الأميرة نائمة، فالحب يسرق قلوبنا شئنا أم أبينا، ويتلف بعضها إلى حدٍ تفقد فيه عضلة القلب قدرتها على ضخ الدم والعشق من جديد، وحين يتعطل القلب تماما فما جدوى العيش بين البشر ؟ لكن الحكايات تخفي دائما حقيقة المآلات، فلا تخبرنا مثلا عن ذلك الركام الخشبي في بطن جبل شاهق، حيث حكم ملك ظالم يوما ما على رجلٍ من الرعية أن يُسجن فيه للأبد، ولا تخبرنا عن تلك الفتاة الصغيرة التي احتضنها والدها وعاش معها مخفيا في تلك العزلة يعلمها كل يوم الطيران بأجنحة سكب عليها من سحر الليل، ليصبح لها جناحان قويان يُعيدان إليها بهجة مسروقة. نسرق اليوم لنبهج قلوبنا فيسرقنا غدا من سرقنا لأجلهم . فقط ابقي قلبك مفتوحا قريبا من وجع الآخرين لتبصر للأبد .

 

*تم التقاط الصورة في إيران- أخلمد

 

0 653 07 مايو, 2017 الرابع والثمانون, حداء الروح مايو 7, 2017